مشرفة بين الذرة والذروة ج 51